المشاركة في الافتتاح الرسمي لمشروع الإنتاج المشترك للنظافة

شارك رئيس المجلس بمقر الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين يوم الجمعة 11 دجنبر الجاري في الافتتاح الرسمي لمشروع الإنتاج المشترك للنظافة بحضور الوفد الرسمي برئاسة والي الجهة.  و ويأتي هذا النشاط تفعيلا للبرنامج السنوي لأنشطة جمعية أساتذة علوم الحياة و الأرض فرع كلميم في إطار تفعيل القوانين البيئية التي تراهن الوزارة المنتدبة المكلفة بالبيئة تعميمها في جل المناطق المغربية. بدعم من مؤسسة  دروسود السويسرية،  و مجلس الجماعة و مختلف الشركاء والفاعلين وممثلي ساكنة حي المسيرة. و يهدف المشروع بالأساس إلى تحسيس المواطن بضرورة و أهمية الحفاظ على نظافة المحيط البيئي داخل الأحياء السكنية، فضلا عن استثمار التراكم الحاصل في البرامج والمبادرات الوطنية والدولية، ومحاولة الانتقال من مقاربة التشاور والتشارك مع الفاعلين الحقيقيين إلى تشجيعهم على امتلاك وتسيير مشروعهم، وتشجيع الشراكة والتعاون والتعاقد بين المتدخلين من القطاع العام والخاص والمجتمع المدني والعلمي، وكذا إشراك المجتمع المدني، وإعطاء أهمية محورية للمجهود التربوي التحسيسي اللازم.